Made in Gsermany

حول الشركة

نحن شركة عائلية مملوكة وتُدار من قبل عائلة واحدة، وعلى عكس العديد من الشركات الأخرى، فإننا لا نخضع لرغبات ومطالب غالبية المساهمين، لا بل لدينا مطلق الحرية للتركيز على رغبات واحتياجات العملاء.

من نحن

شعار "صنع في ألمانيا" بالنسبة لنا هو أكثر من مجرد محاولة لاستغلال الصورة التي بأذهان الجميع حول النماذج الهندسية الألمانية عالية الجودة. فهو بمثابة وعد وإلتزام علينا أن نرتقي به كل يوم ببذل قصارى جهدنا لتوفير أفضل الخدمات والمنتجات والخبرات. فعلى سبيل المثال، نحن نلتزم بمواكبة الإنتاج داخل ألمانيا فقط. فنحن أوفياء اتجاه الشعب والمنطقة والثقافة المحلية التي لطالما دعمت النجاح الذي حققناه. ومن الضروري أيضًا أن نخلق فرص عمل وتوفير فرص التدريب المهني والحفاظ عليها في المنطقة. لأن هذا هوجزءً لا يتجزأ من الثقافة التقليدية للصناعات المعدنية القوية. يمكنك زيارة المصنع في أي وقت! ويسعدنا الترحيب بك في مصانعنا بمدينة ديليجسين في ألمانيا.

حول الشركة

60 عامًا على إنشاء الشركة

عقد 60

60 عامًا من بورنيمان جيويند تيكنيك

في عام 1964، وضع جيرهارد ديتريش حجر الأساس لعمله بمنطقة سترويت في ألمانيا، وكانت معداته آنذاك مخرطة قديمة وأفكار عظيمة والرغبة في العمل الجاد. على الرغم من عدم حصوله على شهادة علمية وعدم امتلاكه أية أموال، فقد استفاد جيرهارد ديتريش من القانون الذي صدر بعد انتهاء الحرب لتسجيل نفسه كصاحب ورشة عمل مستقلة. وبفضل الطموح والعمل الجاد والالتزام وجودة المنتجات المميزة، نجح في بناء قاعدة صلبة لأعماله.

عقد 70

نمو الشركة العائلية

انضم صهره هانز غيريكه بورنيمان إلى الشركة عام 1978، وعمل إلى جانب المؤسس جيرهارد ديتريش على تطوير الشركة. وسرعان ما بدأ الاثنان في استخدام المكونات المخصصة لصناعة سن اللولب التي أصبحت مجال رئيسي لاكتساب الخبرات وأحد الأعمال المرموقة. وإلى جانب إنتاج القطع القياسية، تخصصت الشركة أيضًا في إنتاج التصميمات المخصصة والتصنيع باستخدام الحاسب الآلي، كما عمل الاثنان على تطوير برامج التصنيع والآلات والماكينات المستخدمة والقوى العاملة وكذلك على نمو ونجاح الشركة.

عقد 1980-1990

التغيرات والإدارة الجديدة للشركة

أحاطت الأوقات الصعبة بمعظم الصناعات التقليدية، ولكن امتلكت شركة بورنيمان أحد المميزات التي جعلتها تتحرك في الاتجاه السليم: الرابطة العائلية القوية، فبدلًا من إجبار الشركة على العمل وفق رغبات المستثمرين ومالكي الأسهم، كانت الشركة قادرة على التصرف وفق ما تفتضيه مصالحها. ففي عام 1984، تم نقل إدارة الشركة إلى المالكين الحاليين غودرون وهانز غيريكه بورنيمان. فعملا على تطوير الشركة ببذل الكثير من الطاقة والحماس، وخاصة في مجال الصناعات الميكانيكية وإنتاج البكرات والتروس الوسيطة. أما الأمر الوحيد الذي أصبح أكثر وضوحًا كان اتساع قاعدة الشركة بمنطقة سترويت في ألمانيا.

عقد 90

نقل المصانع إلى ديليجسين

في عام 1997، انتقلت شركة بورنيمان من سترويت إلى الحي الصناعي كلوس في ديليجسين. تمتلك الشركة الآن مصانع على مساحة أكبر والتي يعمل بها عمال أكثر بالإضافة الى المعدات الإنتاج الحديثة. فالمصانع تقع على مساحة تصل إلى 3800 متر مربع ويعمل بها حاليًا 32 عاملا في ديليجسين. علاوة على ذلك تستخدم الشركة أحدث التقنيات المبتكرة لتلبية متطلبات العملاء.

عقد 2000

تغيير الأجيال في الشركة

في عام 2008، بدأ الخلفان المستقبليان موريتز وكاترين فون سودن العمل في شركة Bornemann Gewindetechnik والعمل مع هانز وجودرون بورنيمان لتطوير استراتيجية مستدامة للمستقبل. على الرغم من الأزمة الاقتصادية العالمية في عام 2009، التي ضربت صناعة الهندسة الميكانيكية بشدة، فقد تم إنقاذ وظائف كل موظف من الموظفين البالغ عددهم الآن 60 موظفًا. وبعد عام واحد فقط، تغلبت الشركة على الأزمة واستمرت في النمو بلا هوادة.

عقد 2000

الذكرى السنوية الـ 50

تحتفل شركة Bornemann Gewindetechnik بالذكرى الخمسين لتأسيسها في عام 2014. وفي الربع الأخير من نفس العام، تولى موريتز وكاترين فون سودن إدارة الشركة. تواصل الشركة الاستثمار بكثافة في أحدث تقنيات التحكم الرقمي باستخدام الحاسب الآلي والمباني الجديدة والتحديث. يتم تدويل التسويق وتعزيزه من خلال التسويق الاحترافي عبر الإنترنت. بالإضافة إلى ذلك، يتم إطلاق المشاريع البحثية الأولى بالتعاون مع جامعة لايبنتز. ومن المعالم الهامة تطوير الخيوط الذكية المزودة بمستشعرات مدمجة.

عقد 2000

أكبر استثمار في تاريخ الشركة

تؤتي الجهود البحثية لتحسين أسطح الخيوط وإطالة عمر الخدمة ثمارها. تم تأكيد ميزة أسطح الخيوط الدوارة علميًا. تقوم شركة Bornemann بأكبر استثمار في تاريخ الشركة وتركز على تقنيات الأتمتة الرائدة مع عمليات القياس المدمجة. يتم تطوير استراتيجية الشركة ذات الرؤية المستقبلية لعام 2030 بالتعاون الوثيق مع الموظفين، مما يعزز مكانة شركة Bornemann Gewindetechnik كشركة رائدة في الابتكار في هذه الصناعة.

مرحبًا، أنا لولا، كلب الشركة!

أرافق مالكي كل صباح إلى العمل في شركة Bornemann Gewindetechnik. يبدأ يومي بنزهة مبهجة من المكتب إلى المكتب، حيث أحصل على الكثير من الحلوى والعناق. الجميع هنا لطفاء للغاية معي وأحب المجيء إلى العمل!

هناك دائمًا شيء مثير يمكنني رؤيته أو شمه، فلا يوجد يومان متشابهان. يقول مالكي إنني في الأصل من إسبانيا وأنا كلب مائي، على الرغم من أنني لا أحب الماء حقًا! ولكن أتعلم ماذا؟ عندما أكبر، أريد أن أكون كلب كمأة. وحتى ذلك الحين، أنا أستمتع بوقتي هنا، حيث أنني جزء من فريقنا الرائع.